عليك أن تتابعي طفلك ليكون مهذباً ، ليتبع القواعد اللازمة في كيفية تناول الطعام، لذلك ستستفيدين في ما يلي من هذه الطرق الناجحة لتعليم الطفل اتيكيت تناول الطعام...

- إبدأئي أولاً بتعليم طفلك حسن الضيافة من خلال الاستقبال الصحيح للضيوف والترحيب بهم ودعوتهم الى تناول الطعام بنفسه، هذا الأمر جيّد وينعكس إيجاباً على حسن التربية التي لقنتها له.

- لا تنسي أن تذكري طفلك عن عادة غسل اليدين قبل الجلوس الى مائدة الطعام، فهذه من أساسيات المحافظة على النظافة العامة والخاصة.

- أصرّي على عدم تناول طفلك للطعام بيديه بل باستخدام أدوات الأكل كالشوكة والملعقة والسكين، هذه العادة ستجعل الجلسة معه على المائدة مميّزة.

- على الطفل أن يجلس الى مائدة الطعام بوضعية مستقيمة مع استخدام منديل المائدة بشكل منتظم لمسح الفم بين الوجبات وعند تناول الطعام.

- بحال رأيت الطفل يضع مرفقيه على المائدة أشيري إليه بأن هذا التصرف غير لائق ويجب على وضعية الكتفين واليدين أن تكون بمستوى واحد طوال الوقت.

- أصرّي أن يكون طفلك لبقاً على المائدة فإن احتاج لشيء ما من واجبه أن يطلبه بطريقة مهذبة وبصوت منخفض من دون أن يشكّل مصدر إزعاج لأي شخص موجود.

- بعد أن يطلب الطعام ويحصل عليه، من الضروري أن يشكر الطفل الشخص الذي ساعده بغض النظر إن كان من العائلة أو من المدعوين الى المائدة.

 

انشر هذا المقال

البنود ذات الصلة (بواسطة علامة)

رأيك في الموضوع

تأكد من ادخال المعلومات في المناطق المشار إليها ب(*) . علامات HTML غير مسموحة


من نحــن

مجلة ريحانة الالكترونية تعنى بجميع شؤون المرأة التي تناولها القرآن الكريم والسنة الشريفة. تعمل هذه المجلة تحت مجموعة شبكة رافد للتنمية الثقافية وهي مجموعة ثقافية تحت إشراف مؤسسة آل البيت (عليهم السلام).
علماً بأن عنوان هذه المجلة قد تم اقتباسه من الحديث الشريف عن أمير المؤمنين علي بن أبيطالب (عليه السلام): "المرأة ريحانة وليست بقهرمانة".(نهج البلاغة)

أحدث المقالات

اسألي الفقيه