يقولون عادة إن الخلافات الزوجية هي ملح الزواج، ولكنه ككل الأشياء إن زاد عن حده على الفور سينقلب إلى ضده، ومع تكرار الشجار تظهر الحاجة لمعرفة كيفية إدارة هذه الخلافات بذكاء والخروج بأقل  الخسائر الممكنة، ولأننا نهتم بكِ عزيزتي دائمًا، "سوبرماما" تقدم لكِ في هذا المقال بعض النصائح للسيطرة على أي خلاف يحدث بينك وبين زوجك لتخرجي منه في النهاية منتصرة وتحوليه بكل سهولة وبهدوء لصالحك دون أن يشعر زوجك بأنك انتصرت عليه أو ألحقت به هزيمة قاسية في تلك المعركة الصغيرة.

1. لا تترددي في مناقشة المشكلة:

 مع بدء إحساسك بأجواء التوتر بينكما في المنزل، سواء كان هناك أمر ما يزعجك أو يزعجه، لا تترددي في فتح نقاش على الفور لتهدئة الأجواء بينكما ومناقشة المشكلة والمحاولة للوصول إلى حل لها، ففي الحقيقة إن أول من يتحدث هو غالبًا من سينهي النقاش لصالحه، لذلك كوني أول من يفتتح الحديث أو النقاش وعبري عن رأيك بصراحة وهدوء.
2. اشرحي الأمر بتعبيرات وزوايا مختلفة:

عندما تستعرضين وجهة نظرك المرة تلو الأخرى لا تستخدمي ذات الكلمات كل مرة، هذا يجعلك تبدين كما لو أنك تكررين حديثك ويفقدكِ انتباه زوجك، نوعي بين المفردات في كل مرة واشرحي الأمر من زوايا مختلفة قد لا يفكر فيها أو تخطر على باله، حتى تحافظي على تركيزه واهتمامه وتساعديه كذلك على فهم الأمر من وجهة نظرك.
3. تحدثي بنبرة صوت هادئة:

استخدام نبرة صوت هادئة وتجنب الصوت المرتفع والصراخ يجعلك تبدين في موقف قوة في النقاش، وكذلك الابتعاد عن الكلمات الحادة أو المهينة يبدي احترامك لنفسك ولفكرتك التي تدافعين عنها، وكذلك احترامك لزوجك وتقديرك له مهما بلغت درجة الخلاف بينكما.
4. احذري ردود الفعل السريعة:

احرصي على ألا تكون ردود أفعالك انفعالة وسريعة، خذي وقتك في الحديث واتركي لزوجك أيضًا فرصة الحديث وإبداء وجهة نظره هو الآخر. هذا الأمر سيعطي كلًّا منكما مهلة ووقتًا لتفهم وجهة نظر كل منكما جيدًا، ومحاولة الوصول إلى حل وسط يرضيكما معًا بعيدًا عن ردود الأفعال المنفعلة التي يمكن أن تزيد حدة الخلاف ولا تخففه.
5. استخدمي أدلة منطقية:

استخدمي أدلة منطقية على موقفك، مثل أمثلة سابقة أو حكايات مشابهة لآخرين، أو رأي زوجك الذي كان مختلفًا بذات الشأن من قبل، هذا يدعم موقفك ويجعل حديثك يبدو منطقيًّا تمامًا.
6. اجلسا معًا على مستوى واحد:

 قد يبدو ذلك طلبًا غريبًا، لكن الجلوس على مستوى واحد، سيعطيه دائمًا الشعور بأنكما متساويان في كل شيء، وتمتلكان الحق نفسه في الاعتراض على أي أمر مزعج، ويمنحك كذلك الشعور بالقوة والثقة عند التحدث عن مشكلتك.
7. كوني في وضع مريح:

لا تندهشي، نعم يجب أن تكوني في وضع مريح عند التحدث مع زوجك أو الشجار معه، فلا تتناقشي معه وأنت جالسة في مقعد غير مريح أو مرتدية ملابس ضيقة، أو تشعرين بالبرد أو الحرارة الزائدة، فهذه الأحوال تجعلك أكثر عصبية وكلامك أكثر انفلاتًا مما يضطرك لإنهاء النقاش سريعًا فتخسرينه في النهاية.
8. ضعي حدًّا أقصى لوقت الشجار:

يمكنك الاتفاق على ذلك مع زوجك، فدومًا النقاشات يقال أهم الكلام فيها في البداية، ثم يبدأ الطرفان في الصراخ وتضييع الوقت وإعادة الكلام نفسه ، لذلك ضعي حدًّا أقصى لوقت الشجار، ويمكنكما بعده أخذ راحة لدقائق ثم العودة للنقاش مرة أخرى.
9. هدئي الموقف بلمسة:

عندما تصلان إلى نقطة توتر كبيرة في الشجار، وها أنتِ تشعرين بأن الأمر بدأ يقترب من مرحلة الانفجار، يمكنك لمس زوجك لمسة بسيطة، كأن تضعي يديك على يديه أو كتفه، هكذا ترجعين الوضع مرة أخرى لمرحلة الهدوء.
10. لا تسعي للانتصار على زوجك:

فهذا الأمر قد يزيد الموقف تعقيدًا، فكونك تفكرين في كيفية كسب النقطة التالية في النقاش خلال الوقت الذي يجب فيه أن تستمعي لزوجك، يعني أنك لا ترغبين في إنهاء الخلاف معه، بل في كسبه أو الانتصار عليه فقط رغم أن ذلك يعني خسارة علاقة الزواج كلها، فالذكاء هنا في إنهاء الخلاف أو النقاش لصالح الأسرة وليس في كسب النقاط أو من سيرفع علم الانتصار في النهاية.

 

انشر هذا المقال

رأيك في الموضوع

تأكد من ادخال المعلومات في المناطق المشار إليها ب(*) . علامات HTML غير مسموحة


من نحــن

مجلة ريحانة الالكترونية تعنى بجميع شؤون المرأة التي تناولها القرآن الكريم والسنة الشريفة. تعمل هذه المجلة تحت مجموعة شبكة رافد للتنمية الثقافية وهي مجموعة ثقافية تحت إشراف مؤسسة آل البيت (عليهم السلام).
علماً بأن عنوان هذه المجلة قد تم اقتباسه من الحديث الشريف عن أمير المؤمنين علي بن أبيطالب (عليه السلام): "المرأة ريحانة وليست بقهرمانة".(نهج البلاغة)

أحدث المقالات

اسألي الفقيه