مجلة ريحانة الالكترونية

ما هي آثار العفّة؟

لقد أشارت الروايات إلى العديد من الثمرات والبركات التي تترتّب على العفّة نذكر منها:
۱- حسن المظهر:
فعن عليّ عليه السلام:

"من عفّت أطرافه حسنت أوصافه"(۱).
وعن أبي جعفر عليه السلام: "أمّا لباس التقوى فالعفاف، إنّ العفيف لا تبدو له عورة
وإن كان عارياً من الثياب، والفاجر بادي العورة وإن كان كاسياً من الثياب، يقول الله ﴿...وَلِبَاسُ التَّقْوَىَ ذَلِكَ خَيْرٌ...﴾(٢) (۳).
٢ ـ الوقاية:
فعن عليّ عليه السلام: "لكاد العفيف أن يكون ملكاً من الملائكة"(۴).
فهذه الرواية تشير إلى أنّ العفّة سبب في ترك المعاصي والقرب من الله تعالى، بحيث يصبح سلوكه كلّه طاعة لله تعالى وكأنّ العفيف ملك من الملائكة، وكلمة أمير المؤمنين عليه السلام: "ثمرة العفّة الصيانة"(۵). تشير إلى ذلك أيضاً.
۳ ـ الثواب العظيم:
فعن عليّ عليه السلام: "طوبى لمن تحلّى بالعفاف"(۶).
وعنه عليه السلام: "ما المجاهد الشهيد في سبيل الله بأعظم أجراً ممّن قدر فعفّ"(۷).

المصادر:

۱- عيون الحكم والمواعظ، ص۴۶۴.
٢- الأعراف: ٢۶.
۳- بحار الأنوار، ج۶۸، ص٢۷٢.
۴- نهج البلاغة، الحكمة ۴۶۶.
۵- عيون الحكم والمواعظ، ص٢۰۸.
۶- موسوعة أحاديث أهل البيت، الشيخ فادي النجفي، ج۷، ص ٢۱۵.
۷- نهج البلاغة، الحكمة ۴۶۶.

رابط الموضوع

شارك هذا المقال

التعليق 0

رأيك في الموضوع

تأكد من ادخال المعلومات في المناطق المشار إليها ب(*) . علامات HTML غير مسموحة

من نحــن

مجلة ريحانة الالكترونية تعنى بجميع شؤون المرأة التي تناولها القرآن الكريم والسنة الشريفة. تعمل هذه المجلة تحت مجموعة شبكة رافد للتنمية الثقافية وهي مجموعة ثقافية تحت إشراف مؤسسة آل البيت (عليهم السلام).
علماً بأن عنوان هذه المجلة قد تم اقتباسه من الحديث الشريف عن أمير المؤمنين علي بن أبيطالب (عليه السلام): "المرأة ريحانة وليست بقهرمانة".(نهج البلاغة)

أحدث المقالات

اسألي الفقيه