مجلة ريحانة الالكترونية

سفرة السيدة رقية عليها السلام

السيّدة رقية بنت الإمام الحسين بن علي عليهم السلام، هي السيِّدة العظيمة التي عانت من الظلم والقساوة من قِبل أعداء الله، وماتت شهيدة وهي طفلة على رأس أبيها في خربة الشام .

سفرة السيِّدة رقية عليها السلام:

تقام هذه السفرة لأجل الحصول على الأجر والثواب الذي لا حدَّ له، فثواب خدمة الإمام الحسين وأهل بيته عليهم السلام ينقذ من عذاب الدنيا والآخرة، فهو يشفع لكل من قام بخدمته في الآخرة إن شاء الله تعالى.

وسفرتها مشهورة بين الناس ومن المجرّبات، تقام لشفاء المرضى وبالأخص لشفاء الأطفال من الأمراض التي يصعب علاجها بإذن الله تعالى، وفضلا عن قضاء الحوائج الصعبة.

إنّ سفرة السيدة رقية عليها السلام جاءت استذكارا من محبّيها لذكرى استشهادها وسط أجواء مليئة بالحزن والأسى على مصرعها، إذ تخلّل ذلك عرضاً تمثيليّاً تجسّد تلك الفاجعة التي جرت في الـخامس من صفر في خربة الشام بعد وصول السبايا من كربلاء مرورا  بالكوفة، ثم استقر بهم المقام في النهاية بالشام، وتعتبر قصة السيدة رقية بنت الحسين عليهما السلام من القصص المأساوية التي عرفها التأريخ، حيث جرت عليها تلك المصائب الصعبة بعد شهادة أبيها وأخوتها وأعمامها وكل أصحاب أبيها عليهم السلام.

ما يضعونه في هذه السفرة:

غالباً ما يمدّون سفرة بلون الأخضر ويضعون عليها الخبز والجبن والخضروات، ويشعلون الشموع، ويضعون الطابوق واللبنة والشوك فيها؛ كل ذلك تعريضا وتذكيرا لما حدث لها في طريق السبي وخربة الشام حيث يجعلون الأجواء مثلها.

وتشرع المراسيم بقراءة آيات من كتاب الله الكريم ثم بزيارة عاشوارء، أو حديث الكساء، ثم يقرؤون مصيبة السيدة الرقية وقصة شهاداتها وكيف ماتت كمداً وحزناً وغصةً على رأس أبيها في خربة الشام.

ثم يطلبون حوائجهم من الله تعالى بواسطة السيدة رقية عليها السلام كما جاء في القرآن الكريم: ﴿يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اتَّقُوا اللَّهَ وَابْتَغُوا إِلَيْهِ الْوَسِيلَةَ﴾(1) وببركة هذه الطفلة المظلومة تقضى حوائجهم بأذن الله عزّ وجل.

واليوم تشهد منطقة ما بين الحرمين الشريفين في كربلاء المقدسة إقامة أكبر سفرة للسيدة رقية بنت الحسين عليهما السلام، بمشاركة حشد غفير من زائري الإمام الحسين وأخيه أبي الفضل العباس عليهما السلام.

وأيضا بجوار مرقد مولانا أميرالمؤمنين صلوات الله عليه، بل في كل الأماكن المقدسة وفي جميع أنحاء العالم.

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

1ـ سورة المائدة: الآية 35.

شارك هذا المقال

التعليق 0

رأيك في الموضوع

تأكد من ادخال المعلومات في المناطق المشار إليها ب(*) . علامات HTML غير مسموحة

من نحــن

مجلة ريحانة الالكترونية تعنى بجميع شؤون المرأة التي تناولها القرآن الكريم والسنة الشريفة. تعمل هذه المجلة تحت مجموعة شبكة رافد للتنمية الثقافية وهي مجموعة ثقافية تحت إشراف مؤسسة آل البيت (عليهم السلام).
علماً بأن عنوان هذه المجلة قد تم اقتباسه من الحديث الشريف عن أمير المؤمنين علي بن أبيطالب (عليه السلام): "المرأة ريحانة وليست بقهرمانة".(نهج البلاغة)

أحدث المقالات

اسألي الفقيه