لا توجد وصفة سحرية للزواج الناجح، فكل حالة تختلف عن الأخرى تبعًا لشخصية الزوجين وطريقتهما في حل المشكلات وتخطي العقبات التي تواجههما معًا، ومع هذا يوجد مجموعة من الأكاذيب التي يطلقها أحد الطرفين على الآخر في أثناء مشاجرة كبيرة دون وعي - في أغلب الأوقات - بخطورة هذه الكلمات التي يمكنها تدمير العلاقة بالكامل، نتعرف على أهمها في السطور التالية.

1. "لم أعد أحبك كما كنت":

الجملة الأكثر شيوعًا، التي لا تعبر عن الحقيقة معظم الوقت، يجب أن يعي الزوجان أن العلاقة الزوجية مثل أي علاقة تمر بمنحنيات صعود وهبوط، وعندما تكون في مرحلة سيئة لا يعني قطعًا أن الحب انتهى وأن جوهر العلاقة اختلف، وكثير من الأزواج والزوجات يفكرون في إنهاء الزواج والتفكير في حب جديد وعلاقة تحمل شغف البدايات، لكن أي علاقة جديدة ستمر بمراحل العلاقة السابقة نفسها، لذا قبل النطق بمثل هذه الجملة يجب التفكير فيها جيدًا وفي حقيقة المشاعر وقت قولها.
2. "تزوجت الشخص غير المناسب":

من الممكن بالفعل أن يكتشف الزوجان بعد فترة من الزواج استحالة العشرة بينهما لاختلاف الطباع والشخصية، لكنها أيضًا في بعض الأحيان تكون جملة خادعة ناتجة عن مشاعر غضب أو فشل في حل مشكلة أو خلاف بين الزوجين، ويظل وقعها على الطرف الآخر كما هو صعبًا وحادًّا، لذا قبل النطق بهذه الجملة يجب التأكد من حقيقتها وعدم قولها في لحظة غضب أو منتصف خلاف كبير.
3. "أنت المخطئ":

اللوم هو الطريق الأسهل لفشل العلاقات، ينصح خبراء العلاقات الزوجية باستبدال كلمة "أنت" بكلمة "أنا" عند الخلاف أو اللوم، على سبيل المثال بدلًا من قول: "أنت لا تشعر بي على الإطلاق"، يمكنك قول: "أنا أشعر بالحزن لأنك لا تشعر بي الآن"، وقع الجملة مختلف على شريك حياتك وبذلك يختلف رد فعله باختلاف الجملة.
4. "هذا الزواج فاشل":

في بعض العلاقات يكون الانفصال هو الحل الأفضل لجميع الأطراف، لكن قبل أن تفكري في هذه الجملة يجب أن تسلمي بالفعل كل الطرق الممكنة لإنجاح هذه العلاقة الثمينة، استعيني بصديق مخلص أو أحد استشاري العلاقات الزوجية لمساعدتك على تخطي العقبات في زواجك قبل الحكم عليه بالفشل.

ما المفتاح السحري للسعادة في العلاقة الزوجية؟
5. "زوجي لا يُشعرني بالسعادة":

هناك خلط دائم بين مشاعرك تجاه تصرفات الزوج ومشاعرك تجاه الزوج نفسه، ففي الغالب تصرفات زوجك هي ما تزعجك وليس زوجك نفسه، لذلك نعتبر هذه الجملة من الأكاذيب الشهيرة في العلاقة الزوجية، فالحالة الوحيدة التي يمكن أن تكون فيها الجملة حقيقية هي شعورك بالتعاسة بمجرد وجود الزوج في المنزل.

 

انشر هذا المقال

رأيك في الموضوع

تأكد من ادخال المعلومات في المناطق المشار إليها ب(*) . علامات HTML غير مسموحة


من نحــن

مجلة ريحانة الالكترونية تعنى بجميع شؤون المرأة التي تناولها القرآن الكريم والسنة الشريفة. تعمل هذه المجلة تحت مجموعة شبكة رافد للتنمية الثقافية وهي مجموعة ثقافية تحت إشراف مؤسسة آل البيت (عليهم السلام).
علماً بأن عنوان هذه المجلة قد تم اقتباسه من الحديث الشريف عن أمير المؤمنين علي بن أبيطالب (عليه السلام): "المرأة ريحانة وليست بقهرمانة".(نهج البلاغة)

أحدث المقالات

اسألي الفقيه