في حالة الرضاعة الطبيعية، لا يكون هناك مجال للقلق بشأن تعقيم الحليب الذي يحصل عليه الطفل الرضيع، فهو يحصل على وجبة معقمة ومشبعة من ثدي الأم مباشرة، ولكن يزيد قلق الأم في حالة الرضاعة باستخدام زجاجات الرضاعة، سواء في حالة الحليب الصناعي أو الحليب الطبيعي المسحوب باستخدام مضخة الثدي، إذ تقلق الأم بشأن نظافة زجاجات الرضاعة وكيفية تعقيمها بطريقة صحيحة، وتبذل مجهودًا مضاعفًا لضمان سلامة الرضيع الذي لم يكتمل نمو جهازه المناعي بعد.

هناك طرق كثيرة لتعقيم زجاجات الرضاعة، والفكرة الأساسية للتعقيم هي تعريض زجاجة الرضاعة لدرجة حرارة عالية جدًّا لقتل أي بكتيريا أو جراثيم متبقية بداخلها بعد غسلها بالماء، وذلك باستخدام طريقة الغلي أو التعقيم بالبخار عن طريق وضعها بجهاز التعقيم الكهربائي أو الخاص بالميكروويف، ولا داعي للقلق إذا لم يكن لديكِ جهاز التعقيم، ستقدم لكِ "سوبرماما" خطوات تعقيم زجاجة الرضاعة بأبسط الأدوات الموجودة في منزلك
كيفية تعقيم زجاجة الرضاعة:

    اغسلي يديكِ جيدًا بالماء والصابون، وتأكدي من نظافة الأسطح المستخدمة.
    فكي جميع أجزاء زجاجة الرضاعة، ونظفيها من بقايا الحليب بالمياه الساخنة والصابون باستخدام الفرشاة المخصصة لها.
    أحضري قدرًا نظيفًا وضعي به أجزاء الزجاجة، ثم صبي عليها كمية مناسبة من الماء بحيث تغمرها تمامًا.
    غطي القدر واتركيه على النار حتى الغليان.
    دعي الخليط يغلي لمدة 5 دقائق، ثم أطفئي الموقد وانتظري حتى تهدأ تمامًا.
    أخرجي أجزاء الزجاجة من الماء باستخدام ممسكة معقمة، مع تصفيتها جيدًا من بقايا الماء باستخدام منشفة نظيفة.
    أغلقي الزجاجة وضعيها في حاوية نظيفة، ثم احفظيها في الثلاجة لحين الاستخدام.
    أعيدي تعقيم الزجاجة إذا لم تستخدميها خلال 24 ساعة.

جدير بالذكر أن هناك أنواعًا مختلفة من زجاجات الرضاعة، ولكل نوع طريقة مناسبة للتعقيم، لذا فإنه من الضروري قراءة التعليمات المرفقة مع زجاجة الرضاعة بشأن طريقة التعقيم واتباعها حتى لا تتلف.
نصائح عليكِ أخذها في الاعتبار عند تعقيم زجاجات الرضاعة لصغيركِ:

    خصصي قدرًا مناسبًا لتعقيم زجاجات الرضاعة، مع مراعاة عدم استخدامه أبدًا في طهي الطعام.
    توخي الحذر عند وضع الماء المغلي بالقدر لتعقيم زجاجات الرضاعة، ووضعه في مكان آمن بعيدًا عن متناول الأطفال، لتجنب حدوث الحروق والإصابات بالماء الساخن.
    تأكدي باستمرار من سلامة الحلمات وزجاجات الرضاعة.
    لا تتركي زجاجة الرضاعة لتجف في الهواء بعد تعقيمها، حتى لا تكون عرضة للتلوث والتقاط جراثيم أو بكتيريا من الجو.
    لا تضعي أي سوائل أخرى مثل العصائر الطبيعية أو الأعشاب في زجاجة الرضاعة الخاصة بالحليب، إذ إن ذلك قد يؤدي إلى تغير لونها.
    احرصي على تغيير الحلمات الخاصة بزجاجات الرضاعة لطفلكِ كل ثلاثة أشهر، مع مراعاة اختيار الحلمة المناسبة لعمره.
    غيري زجاجة الرضاعة في حالة تغير لونها أو رائحتها، أو عند حدوث أي كسر أو شرخ بها.
    لا تنسي تعقيم زجاجة الرضاعة قبل استخدامها للمرة الأولى، للتخلص من الجراثيم التي قد تسللت إليها خلال عملية التعبئة والتغليف.

 

انشر هذا المقال

رأيك في الموضوع

تأكد من ادخال المعلومات في المناطق المشار إليها ب(*) . علامات HTML غير مسموحة


من نحــن

مجلة ريحانة الالكترونية تعنى بجميع شؤون المرأة التي تناولها القرآن الكريم والسنة الشريفة. تعمل هذه المجلة تحت مجموعة شبكة رافد للتنمية الثقافية وهي مجموعة ثقافية تحت إشراف مؤسسة آل البيت (عليهم السلام).
علماً بأن عنوان هذه المجلة قد تم اقتباسه من الحديث الشريف عن أمير المؤمنين علي بن أبيطالب (عليه السلام): "المرأة ريحانة وليست بقهرمانة".(نهج البلاغة)

أحدث المقالات

اسألي الفقيه